First Published: 2017-05-04

'من هنا يبدأ التاريخ' يروج لسياحة السودان

 

النجمان أنجلينا جولي وليوناردو دي كابريو يصوران فيلما دراميا وثائقيا في المناطق الأثرية لجذب الزوار للبلد المتضرر سياحيا بسبب النزاعات.

 

ميدل ايست أونلاين

بلد زاخر بالحضارات القديمة

الخرطوم - يقوم النجمان الأميركيان أنجلينا جولي وليوناردو دي كابريو بتصوير فيلم درامي ثائقي في السودان بعنوان "من هنا يبدأ التاريخ" بهدف الترويج السياحي وجذب الزوار لمشاهدة آثار الحضارة السودانية القديمة.

ويتولى إخراج الفيلم المكسيكي أليخاندرو غونزاليز اينارييتو الحائز على الأوسكار عن فيلمي "بابل" و"الانتقام" في 2015 و2016، وتشارك في بطولته الممثلة بري لارسون.

وبدأ تصوير "من هنا يبدأ التاريخ" الذي تموله دولة قطر والسودان الجمعة 28 مايو/أيار في المتحف الوطني في الخرطوم وانتقل الثلاثاء إلى منطقة التقاء النيلين الابيض والأزرق لإلقاء الضوء على الحضارة السودانية القديمة.

وأشار مدير الآثار والمتاحف السودانية الدكتور علي عبدالرحمن في تصريح لوسائل إعلام سودانية أن التصوير يجري في العديد من الأماكن التاريخية في السودان مثل منطقة المراسي في منطقة الدفوفة ودنقلا كورو القديمة والعديد من المواقعالأثرية في الولاية الشمالية، والبجراوية في ولاية نهر النيل، ورويال سيتي بمخيم النقعة.

وسيكون لمنطقة مملكة كوش نصيب كبير من الفيلم، وكانت المنطقة وفقا لتعريف اليونسكو قوة عظمى بين القرنين الثامن والرابع قبل الميلاد، وامتدت إمبراطوريتها الشاسعة من سواحل البحر الأبيض المتوسط إلى أعماق أفريقيا، جاعلة من مناطق نفوذها مساحة تبادل للفنون والهندسة واللغات والأديان، وتركت آثارا هائلة من الأهرامات والمعابد والمنشآت الكبرى. وبني ملوك كوش أكثر من 240 هرماً في العاصمة مروي والعديد من المعابد أهمها معبد الإله الأسد أباداماك.

وسيشهد جبل البركل شمال السودان الذي يعد من اهم التراث الأثري السوداني، جزءا من أحداث "من هنا يبدأ التاريخ"، وسجل الجبل حقبة طويلة من الحضارة السودانية القديمة، وفي عام 2014 تم اكتشاف معبد في الجبل يرجع عهده للحضارة المروية القديمة.

ويعاني قطاع السياحة في بلد تطحنه الحروب الأهلية بين شماله وجنوبه منذ استقلاله قبل 6 عقود على الرغم من أن مناطقه كافة تزخر بالآثار والمحميات الطبيعية المهملة بسبب النزاعات التي تسببت في خراب سياحة السودان وعزوف الأجانب عن زيارة البلاد.

وخلال الأعوام القليلة الماضية أظهرت الحكومة السودانية جدية لتطوير قطاع السياحة وجعله واحدا من الموارد الرئيسة لخزينتها، إذ تعمل على تحديث البنية التحتية في مناطق الآثار النوبية التي تفتقر للفنادق وشبكات النقل والكهرباء.

 

منظمات دولية تتهم الجيش اللبناني بتعذيب لاجئين سوريين حتى الموت

قطر أبعد ما تكون عن الخروج من ورطتها

العبادي يستبق نهاية المعركة لتهنئة العراقيين بـ\'الانتصار الكبير\'

بوتفليقة يطالب فرنسا بالاعتراف بجرائمها الاستعمارية

قذيفة مجهولة تنمي فوضى الاقتتال في العاصمة الليبية

انتهت مناورات قطر وحان وقت الرد الخليجي الحاسم


 
>>