First Published: 2017-06-20

لقاح كندي يبشر بتحصين الجسم ضد إيبولا

 

بعد جهود استمرت منذ 2014، تجارب اولية تظهر نجاح تطعيم جديد في الوقاية من الفيرس القاتل دون أي تهديد للسلامة العامة للمرضى.

 

ميدل ايست أونلاين

في طريقه لإفريقيا

كنبرا - أظهرت دراسة كندية حديثة أن لقاحا تجريبيا جديدا لفيروس إيبولا القاتل تم تطويره في كندا، أظهر نتائج واعدة في الوقاية من المرض.

الدراسة أجراها المركز الكندي للقاحات ونشرت نتائجها الثلاثاء في دورية الجمعية الطبية الكندية.

وتعمل كندا على تطوير لقاح لفيروس إيبولا منذ 2014، وأجرت تجارب متعددة على اللقاح على الحيوانات والإنسان كما تم إجراء تجارب أولية على اللقاح في الولايات المتحدة.

وفى دراسة جديدة لاختبار فاعلية اللقاح تابع فريق البحث حالة 40 شخصا تتراوح أعمارهم بين 18 و65 عامًا للتأكد من سلامة اللقاح.

وتم إعطاء المشاركين 3 جرعات متتالية من اللقاح، فيما تم إعطاء 10 أشخاص آخرين لقاحًا وهميًا.

ووجد الباحثون أن اللقاح آمن ولا يحمل أي تهديد للسلامة العامة للمرضى، وقد ظهرت الأجسام المضادة بنسبة عالية في جسم المرضى المشاركين في التجربة بعد 6 أشهر من التحصين، بالمقارنة باللقاح الوهمي.

وقال فريق البحث، إن الدراسة أجريت كجزء من جهد دولي منسق من أجل الإسراع في تقييم لقاحات للوقاية من فيروس إيبولا والسيطرة عليه".

وأضاف الفريق إنه سيتم تجربة اللقاح أيضاً على الأشخاص المعرضون للإصابة بالفيروس، بموقعين في إفريقيا ومقاطعتي مونتريال وأوتاوا بكندا.

يذكر أنه تم تحديد فيروس إيبولا للمرة الأولى في 1976، والذي أسفر عن مقتل أكثر من 11 ألف شخص، وبدأ المرض بالانتشار في غينيا عام 2013، ليمتد إلى ليبيريا وسيراليون.

ووفقًا لمنظمة الصحة العالمية، فإن وباء إيبولا أصاب 28 ألفًا وقتل أكثر من 11 ألفًا و300 منهم في سيراليون وغينيا وليبيريا بمنطقة غرب إفريقيا.

وإيبولا من الفيروسات الخطيرة والقاتلة حيث تصل نسبة الوفيات من بين المصابين به إلى 90 بالمئة، وذلك نتيجة لنزيف الدم المتواصل من جميع فتحات الجسم، خلال الفترة الأولى من العدوى بالفيروس.

كما أنه وباء معدٍ ينتقل عبر الاتصال المباشر مع المصابين من البشر، أو الحيوانات عن طريق الدم، أو سوائل الجسم، وإفرازاته الأمر الذي يتطلب ضرورة عزل المرضى، والكشف عليهم، من خلال أجهزة متخصصة، لرصد أي علامات لهذا الوباء الخطير.

 

منظمات دولية تتهم الجيش اللبناني بتعذيب لاجئين سوريين حتى الموت

قطر أبعد ما تكون عن الخروج من ورطتها

العبادي يستبق نهاية المعركة لتهنئة العراقيين بـ\'الانتصار الكبير\'

بوتفليقة يطالب فرنسا بالاعتراف بجرائمها الاستعمارية

قذيفة مجهولة تنمي فوضى الاقتتال في العاصمة الليبية

انتهت مناورات قطر وحان وقت الرد الخليجي الحاسم


 
>>