First Published: 2017-06-26

ثورة بعالم الطهي في بلجيكا.. الصراصير على قائمة الطعام

 

شركة صديقة للبيئة تضع وجبات شائعة في عدد من الدول مثل الصين والمكسيك وتايلاند تحتوي على صراصير مجففة بنكهات مختلفة.

 

ميدل ايست أونلاين

بديل بروتيني للحوم

بروكسل - تأمل شركة جديدة في بروكسل في إحداث ثورة في عالم الطهي في بلجيكا من خلال تقديم الصراصير المقرمشة كبديل بروتيني للحوم.

وقالت شركة "ليتل فود" الصديقة للبيئة إن صراصيرها التي يمكن أكلها مجففة بنكهات مختلفة مثل الثوم أو الطماطم أو تحويلها إلى دقيق (طحين) صديقة بشكل أكبر للبيئة بالمقارنة ببعض الماشية.

وقال نيكولاس فيين المسؤول عن تربية الصراصير في ليتل فود "للحصول على نفس القدر من البروتين الذي يتم الحصول عليه من بقرة على سبيل المثال تستهلك (الصراصير) طعاما أقل 25 مرة ومياها أقل 300 مرة وتنتج غازات مضرة للبيئة أقل 60 مرة ".

وعلى الرغم من أن تناول الحشرات أمر شائع في عدد من الدول مثل الصين وغانا والمكسيك وتايلاند يبدو أن سكان بروكسل غير متأكدين من وضع الصراصير على قائمة طعامهم.

ورفضت إفثيميا ليليكاس أثناء سيرها في وسط بروكسل عرض تناول وجبة صراصير سريعة وقالت "لا لا أكل هذا "هذا يبدو بشعا ".

 

منظمات دولية تتهم الجيش اللبناني بتعذيب لاجئين سوريين حتى الموت

قطر أبعد ما تكون عن الخروج من ورطتها

العبادي يستبق نهاية المعركة لتهنئة العراقيين بـ\'الانتصار الكبير\'

بوتفليقة يطالب فرنسا بالاعتراف بجرائمها الاستعمارية

قذيفة مجهولة تنمي فوضى الاقتتال في العاصمة الليبية

انتهت مناورات قطر وحان وقت الرد الخليجي الحاسم


 
>>