First Published: 2017-06-27

مصر تودع المطرب والملحن الثائر مأمون المليجي

 

الموت ينهي مسيرة فنان عبر بأغانيه عن الأوضاع السياسية والاجتماعية ببلاده قبل ثورة يناير، ما حرمه من الظهور على مسارح الدولة والتلفزيون.

 

ميدل ايست أونلاين

'الحب أحياني' اخر اعماله قبل مماته

القاهرة - توفي المطرب والملحن المصري مأمون المليجي في ساعة متأخرة من مساء الإثنين عن عمر يناهز الـ57 عاماً.

ونعى الحسن مأمون المليجي، والده، عبر فيسبوك قائلا "إنا لله وإنا إليه راجعون توفي إلى رحمة الله تعالى مأمون المليجي".

وأشار إلى أن جنازة والده ستقام بمسجد المواسا" ظهر الثلاثاء بمحافظة الإسكندرية (شمال)، دون مزيد من التفاصيل أو بيان سبب الوفاة.

ومأمون المليجي من مواليد محافظة الإسكندرية ولد عام 1960، من أبوين مصريين، وأمضى طفولته في لبنان، وحصل على جنسيتها في وقت لاحق.

بدأ شغفه بالموسيقى وهو في سن الخامسة عشر؛ حيث تعلم الغيتار بالتوازي مع موهبته للتلحين.

وعبَّر بأغانيه عن الأوضاع السياسية والاجتماعية بمصر قبل ثورة 25 يناير/كانون الثاني 2011 التي أطاحت بنظام الرئيس الأسبق حسني مبارك؛ ما حرمه من الظهور على مسارح الدولة والتلفزيون.

ومن أبرز أعمال الراحل الذي يعتبر نفسه امتدادا لمدرسة سيد درويش "أصرخ بصوتك"، و"الرجال لابسين طرح" و"موافقون منافقون" و"افتي يا مفتي" و"بحر الخوف"، و"أحمد يا سبع الليل"، وجميعها جسدت أوضاع بلاده في السنوات الأخيرة، وخاصة العلاقة بين النظام والشعب.

يذكر أن آخر أعماله أغنية "الحب أحياني" التي لحنها للمطربة مروة ناجي.

 

منظمات دولية تتهم الجيش اللبناني بتعذيب لاجئين سوريين حتى الموت

قطر أبعد ما تكون عن الخروج من ورطتها

العبادي يستبق نهاية المعركة لتهنئة العراقيين بـ\'الانتصار الكبير\'

بوتفليقة يطالب فرنسا بالاعتراف بجرائمها الاستعمارية

قذيفة مجهولة تنمي فوضى الاقتتال في العاصمة الليبية

انتهت مناورات قطر وحان وقت الرد الخليجي الحاسم


 
>>