First Published: 2017-06-29

رد موسيقي في 'هاميلتون' على الجدل السياسي بشأن الهجرة

 

لين-مانويل ميراندا مؤلف المسرحية الغنائية الشهيرة يرد بالفن على الجدل بشأن معاناة اللاجئين والمهاجرين في أنحاء العالم داخل مخيمات.

 

ميدل ايست أونلاين

نالت العديد من الجوائز

واشنطن - أصدر الموسيقي لين-مانويل ميراندا ما سماه "ردا موسيقيا" على الجدل السياسي الدائر في الولايات المتحدة بشأن الهجرة مستوحى من مسرحيته الغنائية الشهيرة "هاميلتون" التي تعرض بنجاح هائل في برودواي منذ عامين ونال عنها العديد من الجوائز.

وعرض ميراندا العمل الجديد الأربعاء في فيديو موسيقي يصور فيه اللاجئين والمهاجرين في أنحاء العالم داخل مخيمات وفي مصانع ملابس يعملون فيها بأجور زهيدة وفي ظروف بائسة وفي حقول حيث يجمعون الفواكه وداخل قطارات مكتظة بالركاب.

ويصاحب العمل أغنية راب جديدة تصور معاناة المهاجرين وما يتعرضون له صعاب وإخفاقات إضافة إلى إسهاماتهم للمجتمع.

وقال ميراندا، الحاصل على جوائز بوليتزر وتوني، إن الهدف من هذا العمل هو الرد على حملة إدارة الرئيس الأميركي دونالد ترامب ضد المهاجرين غير الشرعيين ودعوته لحظر سفر الأشخاص إلى الولايات المتحدة من ست دول غالبية سكانها من المسلمين.

وكتب ميراندا على موقع "جينياس.كوم" لعشاق الموسيقى يقول إن الانتخابات الأخيرة "دفعت مرة أخرى رهاب الأجانب وتشويه صورة المهاجرين إلى صدارة المشهد السياسي الأميركي. وهذا رد موسيقي".

وحصدت مسرحية هاميلتون 11 من جوائز توني العام الماضي وجاري عرضها أو على وشك بدء العرض في مسارح سان فرانسيسكو وشيكاغو ولوس أنجلس ولندن.

 

منظمات دولية تتهم الجيش اللبناني بتعذيب لاجئين سوريين حتى الموت

قطر أبعد ما تكون عن الخروج من ورطتها

العبادي يستبق نهاية المعركة لتهنئة العراقيين بـ\'الانتصار الكبير\'

بوتفليقة يطالب فرنسا بالاعتراف بجرائمها الاستعمارية

قذيفة مجهولة تنمي فوضى الاقتتال في العاصمة الليبية

انتهت مناورات قطر وحان وقت الرد الخليجي الحاسم


 
>>