First Published: 2017-07-05

رؤساء مخابرات الدول الأربع يمهدون للخطوات القادمة ضد قطر

 

مراقبون يرون أن اجتماع أجهزة المخابرات يكتسي أهمية كبيرة لأنهم سيقدمون توصية لوزراء خارجية بشأن كيفية التعامل مع الدوحة بعد تسليمها ردها الرسمي.

 

ميدل ايست أونلاين

الرد القطري سيخضع لدراسة دقيقة

القاهرة – قالت وكالة أنباء الشرق الأوسط الرسمية في مصر إن رؤساء أجهزة المخابرات في كل من مصر والسعودية والإمارات والبحرين عقدوا اجتماعا في القاهرة الثلاثاء.

يأتي ذلك قبل ساعات من اجتماع مرتقب الاربعاء بين وزراء خارجية مصر والسعودية والإمارات والبحرين، في القاهرة لبحث الأزمة مع قطر.

وقال مراقبون إن اجتماع رؤساء مخابرات الدول الأربع يكتسي أهمية كبيرة لأنهم المسؤولون عن البحث التقني في الطلبات المطروحة وتقديم توصية لوزراء الخارجية الذي سيجتمعون في القاهرة للتباحث بشأن الخطوات القادمة ضد قطر.

والأحد الماضي أعلنت وزارة الخارجية المصرية أن وزراء خارجية الدول المقاطعة لقطر سيجتمعون في العاصمة القاهرة، الأربعاء لبحث الأزمة.

وأوضح بيان الوزارة أن "الاجتماع يأتي بناءً على دعوة من وزير الخارجية سامح شكري، وذلك لمتابعة تطورات الموقف من العلاقات مع قطر".

وأضاف أن "الاجتماع يأتي في إطار تنسيق المواقف والتشاور بين الدول الأربع بشأن الخطوات المستقبلية للتعامل مع قطر، وتبادل الرؤى والتقييم بشأن الاتصالات الدولية والإقليمية القائمة في هذا الشأن".

أعلنت المملكة العربية السعودية فجر الاربعاء انها تسلمت الرد القطري الرسمي على مطالب الدول المقاطعة للدوحة، وذلك قبل ساعات من اجتماع لهذه الدول لتقييم الرد وتحديد الخطوات المقبلة.

وقالت وزارة الخارجية السعودية في تغريدة على حسابها في تويتر ان "الوزير عادل الجبير تسلم من وزير الدولة الكويتي الشيخ محمد العبدالله الصباح الرد القطري الرسمي على مطالب الدول المقاطعة".

واوضحت الوزارة ان الجبير تسلم الرد القطري خلال استقباله الوزير الكويتي في جدة، المدينة الواقعة في غرب المملكة على ساحل البحر الاحمر.

من ناحيتها أعلنت وزارة الخارجية الكويتية ان السعودية والامارات والبحرين ومصر تسلمت عبر الكويت الرد القطري الرسمي، مشيرة الى ان الدول الاربع سترد عليه "في الوقت المناسب".

وقالت الوزارة في تغريدة على تويتر ان "الدول الأربع تلقت الرد القطري عبر دولة الكويت قبل نهاية المهلة الإضافية.. وسيتم الرد عليه في الوقت المناسب".

وقال مراقبون إن مناورات قطر انتهت الان وحان وقت الرد الخليجي الحاسم حيال سياساتها التخريبية في المنطقة مرجحين أن تصعد الدول الأربع من عزل الدوحة ومقاطعتها في حال لم تستجب للمطالب الخليجية.

وكانت الدول الاربع اعلنت فجر الاثنين ان المهلة التي منحتها للحكومة القطرية للرد على المطالب الـ13 التي قدمتها اليها والتي انتهت ليل الاحد تم تمديدها 48 ساعة نزولا عند طلب امير الكويت الذي يتوسط لحل هذه الازمة.

وكانت السعودية ودولة الإمارات العربية المتحدة والبحرين ومصر قطعت في 5 حزيران/يونيو علاقاتها بقطر وفرضت عليها عقوبات اقتصادية بسبب تورط الدوحة في دعم مجموعات "ارهابية" واخذة عليها التقارب مع إيران.

وتقدمت الدول الاربع بمجموعة من المطالب لاعادة العلاقات مع قطر، بينها دعوة الامارة الغنية الى تخفيض العلاقات مع ايران واغلاق قناة "الجزيرة".

والاثنين، قدمت قطر ردها الرسمي على هذه المطالب الى الكويت التي تتوسط بين اطراف الازمة الدبلوماسية الاكبر في الشرق الاوسط منذ سنوات.

ومن المقرر ان يلتقي ممثلون عن الدول الأربع في القاهرة الاربعاء لتقييم الرد القطري وتحديد الخطوات اللاحقة.

وكان الجبير أعرب مساء الاثنين عن الامل في ان يكون رد قطر "ايجابيا". وقال "نأمل في رد إيجابي لحل الأزمة"، مؤكدا ان الرد القطري "سيخضع لدراسة دقيقة".

 

منظمات دولية تتهم الجيش اللبناني بتعذيب لاجئين سوريين حتى الموت

قطر أبعد ما تكون عن الخروج من ورطتها

العبادي يستبق نهاية المعركة لتهنئة العراقيين بـ\'الانتصار الكبير\'

بوتفليقة يطالب فرنسا بالاعتراف بجرائمها الاستعمارية

قذيفة مجهولة تنمي فوضى الاقتتال في العاصمة الليبية

انتهت مناورات قطر وحان وقت الرد الخليجي الحاسم


 
>>